فيلم بستان الدم 1987

فيلم بستان الدم 1987

يستعرض الفيلم العربي تسافر نادية مع زوجها كمال إلى تونس للإسترخاء بعد تماثلها للشفاء من مرضها النفسي، وتشاهد نادية أكثر من جريمة أمامها، وعند الاتصال بالشرطة، يتضح أن الأمر ليس سوى وهم، إلا أن نادية تصر على أنه حقيقة، وتتعرف نادية بالجنايني المصري بركة الذي يكشف لها حقيقة ما يجرى.