فيلم إسماعيلية رايح جاي 1997

فيلم إسماعيلية رايح جاي 1997

المشاهدة لاحقا
يستعرض الفيلم العربي الطالب الجاد الخجول (محمد فؤاد) المستقيم لكن شديد الفقر الذي انسدت كل الطرق أمامه وأمام أسرته، ويحلم أن يصبح مغنيا. وأخيرا يقدم نفسه لعزت أبو عوف (يظهر بشخصيته الحقيقية)، فينضم لفريقه الغنائي ويواصل مشوار النجاح. قصة الحب تولتها حنان ترك كزميلته في الفصل، أما الشر الذي يمثله خالد النبوي في دور الأخ الفهلوى لكن غير المحبوب نسبيا، هو الذي يصنع حبكة النهاية عندما يفرق بين أخيه وحبيبته قبل أن يعود لصوابه ويصلح ما أفسد. الوطنية تبدأ بالعنوان فهذه قصة أسرة مهاجرة من الاسماعيلية بعد حرب 1967، والنهاية أن يعود البطل للغناء فيها بعد عودة الحياة الطبيعية لها بعد 1973. الترابط الأسرى ومسحة التدين تشيعان في مواقف كثيرة لكن أغلبها يتركز في دور الأب الكهل الذي هزته محن الحياة ‌ـ‌ حمدى غيث. وتبقى الكوميديا وقد مثلها في حينها وبكل البراعة والإغراق والابتكار محمد هنيدى، في دور صديق الأخوين والذي يصبح مدير أعمال البطل المغني.